أيدت محكمة جنايات  المنيا، برئاسة الانقلابي معوض محمد محمود ، حكم الإعدام والمؤبد بحق 44 شخص فى هزلية “أحداث قسم شرطة سمالوط” شمال المحافظة.

وقضت المحكمة بالإعدام لـ3 أشخاص، والسجن المؤبد لـ41 آخرين، واعتبار الحكم  السابق قائما عليهم ، كما قررت تأجيل إعادة محاكمة 30 آخرين فى نفس الهزلية إلى جلسة 13 نوفمبر المقبل.

وكانت محكمة جنايات المنيا  برئاسة الانقلابي حفني عبد الفتاح  قد أصدرت أحكاما فى 15 سبتمبر 2015 بالإعدام لـ 8 أشخاص والمؤبد لـ77 آخرين، والسجن المشدد ما بين 10 سنوت و15 عاما بحق 29 آخرين.

يأتي هذا في إطار سياسة “الحكم بعد المكالمة” التي ينتهحها  القضاء في مصر منذ الانقلاب العسكري في 3 يوليو 2013 ، ما تسبب في جعل القضاء المصري أضحوكة للعالم.

رابط دائم