في إطار الزيادات التي لا تتوقف في أسعار كافة السلع والمنتجات في مصر، بدأ اليوم تنفيذ أحدث زيادات أسعار في السجائر.
وتراوحت الزيادات بين 1.5 جنيه وحتى 3 جنيهات، وذلك بعد تطبيق الرسوم الخاصة بقانون التأمين الصحي التي تبلغ 75 قرشًا على كل علبة سجائر يتم بيعها.

وارتفعت أسعار السجائر كليوباترا بوكس من 15.5 إلى 17 جنيها، وسجائر سوبر وجولدن ويست من 17 جنيهاً إلى 20 جنيهاً، وسجائر بلاك ليبول من 18 جنيهاً إلى 21 جنيهاً، وسجائر صنف كوين من 14.5 جنيه إلى 16 جنيها.

وقال محمد عثمان، رئيس الشركة الشرقية للدخان “ايسترن كومباني”، أن هناك بعض الأصناف التي تحركت من شريحة إلى أخرى، موضحًا أن الشريحة الأولى من السجائر بلغت 18 جنيهاً من 13 جنيهاً، والثانية إلى 30 جنيهاً من 23 جنيهاً، على أن تتضمن الشريحة الثالثة أنواع السجائر التي يزيد سعرها على 30 جنيهاً.

تأتي الزيادة بعد 3 أشهر فقط من تأكيد مسؤولي حكومة العسكر بأنه لا رفع لأسعار السجائر المحلية، على لسان مسؤول بالشركة الشرقية للدخان، الذي شدد في 29 إبريل الماضي بأنه “لا زيادة في أسعار منتجات الشركة من السجائر، وذلك بعد ساعات من إعلان شركة “فيليب موريس” رفع سعر أحد منتجاتها”. كما زادت أسعار “المعسل” بنسبة 10%.

رابط دائم