انتقد الرئيس التركى رجب طيب أردوغان، اليوم الإثنين، قادة الانقلاب العسكري في مصر لطلبهم من الإنتربول إصدار مذكرة توقيف بحق العلامة الدكتور يوسف القرضاوى، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين.
وقال أردوغان: "تم القيام بخطوة من أجل توقيف يوسف القرضاوى، رئيس الاتحاد العالمى لعلماء المسلمين"، مضيفًا: أى نوع من الأعمال هذا؟ العلم لا يمكن أن يكون فى تصرف السياسة، وإنما العكس".
وتابع: "لقد انقلبت الأمور رأسًا على عقب، كل هذه التطورات تثبت أن العالم للأسف لا يسير نحو الخير وإنما نحو الشر".
 

Facebook Comments