كتب- عبد الله سلامة 

تواصل قوات أمن الانقلاب بالغربية إخفاء جمال سمير عبد القادر عطية ، الطالب بالمعهد العالي للحاسبات والمعلومات بطنطا، للإخفاء القسري لليوم الـ47 على التوالي وذلك منذ اعتقاله من منزله يوم 20 مايو الماضي واقتياده لمكان مجهول.

 

وتحمل اسرته داخلية الانقلاب المسؤولية الكاملة عن سلامته ، مطالبة بالإفصاح عن مكان إخفائه وسرعة الافراج عنه ، مشيرة الي اعتقاله هو ووالده وشقيقه ثم أفرج عنهما بينما ظل هو مختفيا، مؤكدة تقدمها بالعديد من البلاغات للجهات المختصة دون فائدة منذ  اعتقاله من منزله يوم 20 مايو الماضي واقتياده لمكان مجهول.

Facebook Comments