كتب – عبد الله سلامة:

"بيان هزيل" هذا ما نتج عن إجتماع دول الحصار علي قطر والذي عقد، اليوم، في القاهرة، والذي لم يتضمن أية تهديدات أو إجراءات تصعيدية ضد دولة قطر، وذلك بخلاف المتوقع إعلاميًا وسياسيًا.

 

وقال البيان، الذي تلاه سامح شكري ، وزير خارجية الانقلاب، "لم يعد ممكنا التسامح مع الدور التخريبي لدولة قطر، مشيرا الي أن المطالب الموجهه لقطر جاءت لحماية الأمن القومي العربي ومكافحة الإرهاب"

 

وجاء بيان دول الحصار بعد ساعة من اتصال أجراه الرئيس الأمريكي دونالد ترمب بقائد الانقلاب السيسي، أكد فيه علي ضرورة إيجاد حل للازمة الدبلوماسية مع قطر وأن تتوقف جميع الدول عن تمويل الأرهاب.

 

Facebook Comments