أعلنت مصادر ملاحية مصرية أن طائرة ركاب أثيوبية تعرضت للاختطاف فوق الأجواء المصرية، في ساعة مبكرة من صباح اليوم الإثنين، أثناء رحلتها من أديس أبابا إلى روما حيث توجهت إلى الأجواء الليبية.
وقالت المصادر: "تلقى برج المراقبة بمطار أبوسمبل جنوب مصر، إشارة من قائد الطائرة الأثيوبية رحلة رقم 702 والمتجهة إلى روما، يخبره بتعرضه لعملية اختطاف".
وتابعت المصادر "لم يطلب قائد الطيارة الهبوط بمصر وواصل رحلته إلى ليبيا، ولم يوضح قائد الطائرة عدد الخاطفين أو طلباتهم، وتم متابعة الطائرة أثناء عبورها الأجواء المصرية حتى دخلت إلى الأراضي الليبية ".
وقالت الخطوط الجوية الأثيوبية في بيان، إن إحدى طائراتها أجبرت على التوجه إلى جنيف، وأضافت أن جميع الركاب وأفراد طاقم الطائرة بخير في المطار.
وأعلن متحدث باسم مطار جنيف، أن طائرة مختطفة هبطت في مطار جنيف الدولي اليوم الإثنين.
 

Facebook Comments