تصدر هاشتاج "#ارحل_يا_سيسي" على تويتر محققًا نحو 15 ألف تغريدة- في ساعة واحدة حتى كتابة التقرير – في مصر، على وقع الاحتجاجات التي قادها أمريكيون رافضون للإدارة الحاكمة والعنصرية السائدة في الولايات المتحدة.

وربط مغردون باللغة الإنجليزية تدويناتهم بصور تجمع بين صورة احتجاجات ميدان التحرير إبان ثورة يناير، والميادين الأمريكية التي انتفضت رفضًا للتمييز بين البيض والسود، بعد أن حاول بعض المحسوبين على اليمين المتطرف الداعمين لترامب تشويه الصورة باقتحامات وإحداث تلفيات بالمحال التجارية.

وكتب سلمان مرة أخرى: "أشتم رائحة ميدان التحرير يا شباب.. أحيوا الأمل وعودا للميدان.. استعيدوا الأمل مجددا".

وكتب المقاول محمد علي، واصفا السيسي بالفاشل والحرامي، فضلًا عن الإهمال والظلم والقهر والقتل، متوعدا إياه "نهايتك قربت يا سيسي بس الصبر، كل ظالم وله نهاية".

ولأنه كاذب في كل تصريحات، واصل أحمد سلام كتابة الهاشتاج الذي يكرهه السيسي.

وعلق حسن الشاعر ضمن الهاشتاج قائلا: "المصريون أيضت لا يستطيعون التنفس".

ويأتي تصدر هاشتاج #ارحل_يا_سيسي تزامنا مع اقتراب ذكرى الانقلاب على الرئيس الشهيد #محمد_مرسي، إضافة إلى جعل عبد الله الشريف عنوان حلقته، اليوم الخميس، بنفس عنوان الهاتشاج.

حتى إن بعض "المغردين" طالبوا بالثورة والنزول إلى الشارع في 30 يونيو مرتدين الكمامات.

وندد المغردون بارتفاع الأسعار، معتبرين أن "الأوضاع في مصر وصلت إلى مستوى من التردي لم تشهده من قبل".

وقال الإعلامي أسامة جاويش، واصفا المنقلب السيسي "فاشل.. كاذب.. انقلابي.. قاتل.. خائن.. فاسد.. باع أرضه.. قزم دور مصر.. أصبح تابعا للسعودية والإمارات.. قسم الشعب المصري.. نشر الكراهية بين الناس.. زرع الفتنة بين المصريين.. دمر الاقتصاد.. بنى قصورا لنفسه وعيلته.. ضيع مياه النيل.. فرط في غاز مصر.. حافظ على أمن إسرائيل".

Facebook Comments