اعتقلت داخلية الانقلاب العسكري بالشرقية ثمانية مواطنين خلال حملات الدهم المستمرة التي تشنها على منازل رافضي الانقلاب بمختلف قري ومدن المحافظة.

وأفاد عضوا بهيئة الدفاع عن المعتقلين أن داخلية الانقلاب العسكري بالشرقية داهمت العشرات من منازل المواطنين بعدة مدن وقري بالمحافظة واعتقلت خلال 24 ساعة الماضية، ثمانية مواطنين، خمسة منهم من مركز أبو كبير وهم: الدكتور محمود الأشقر أخصائي الأنف والأذن، محمد حامد، بالإضافة إلي أحمد عمره، بعد مداهمة منازلهم فجرا بقرية هربيط، ومحمد النقز وأحمد جاد من مدينة أبو كبير.

كما اعتقلت كذلك وللمرة الرابعة من مدينة فاقوس الدكتور السيد علي منصور استشاري الأطفال والحميات بمستشفي حميات فاقوس، وذلك بعد مداهمة عيادته الخاصة في وقت متأخر من مساء أمس.

وفي مركز الحسينية اعتقلت داخلية الانقلاب المواطن عبدالخالق عبدالبصير درويش، الموظف بالتأمين الصحي بالحسينية وذلك بعد مداهمة منزله فجرا بقرية سماكين الشرق، هذا بالإضافة إلي اعتقال المواطن محمد صلاح الدين عثمان من قرية خلوة أبو حطب التابعة لمركز ههيا، واقتادتهم لجهة غير معلومة.

من جانبهم حمل أسر المعتقلين الثمانية مدير أمن الشرقية إلي جانب وزير داخلية الانقلاب المسئولية عن سلامتهم، مطالبين المنظمات الحقوقية سرعة التدخل للإفراج عنهم.

 

Facebook Comments