الحرية والعدالة    أدانت جماعة الإخوان المسلمين التفجيرات التى وقعت اليوم في ميدان النهضة أمام جامعة القاهرة، وأسفرت عن مقتل ضابط برتبة عميد وإصابة آخرين.   ودعا الإخوان فى بيان لهم اليوم للفقيد بالرحمة وللمصابين بالشفاء العاجل، متقدمين بالعزاء لأهل وأسرة الفقيد.   وطالب الإخوان الجميع بأن يتقوا الله في مصر وأهلها جميعا، مدنيين كانوا أم شرطة أم عسكريين، «فدماء الجميع حرام، والخلافات السياسية لا ينبغي أن تكون ذريعة للقتل وسفك الدماء المعصومة».   كما طالب الإخوان أيضا «بسرعة التحقيق العادل والنزيه، والامتناع عن إلقاء التهم جزافا بدون دليل، وتقديم المدبرين والمنفذين الحقيقيين لهذه الجريمة وغيرها من الجرائم للعدالة، للقصاص للشهداء والمصابين».   وختم الإخوان بيانهم «لن تثنينا هذه الأفعال عن الاستمرار في مسيرتنا السلمية لتحقيق أهداف ثورتنا المشروعة في العيش والحرية والعدالة الاجتماعية والكرامة الإنسانية».

Facebook Comments