نعت جماعة «الإخوان المسلمين» النجل الأصغر للرئيس الشهيد محمد مرسي «عبدالله 24 عاما» والذي وافته المنية مساء أمس الأربعاء 4 سبتمبر 2019م إثر أزمة قلبية حادة مفاجئة.

وقالت الجماعة في بيان لها نشره الموقع الرسمي للجماعة اليوم الخميس: «تنعى جماعة الإخوان المسلمين ببالغ الأسى والتسليم بقضاء الله الابن الحبيب عبدالله، النجل الأصغر للرئيس الشهيد محمد مرسي، وأحد أبنائها الأوفياء البررة؛ الذي لقي ربه في ساعة متأخرة من مساء أمس الأربعاء بأحد مستشفيات الجيزة إثر إصابته بأزمة قلبية حادة».

وتقدمت الجماعة ، بخالص العزاء إلى السيدة الفاضلة والدة الابن الحبيب وإخوته والعائلة جميعًا وكل محبيه، داعين الله سبحانه وتعالى أن يُنزل الصبر والسكينة على قلب أمه الصابرة المحتسبة وإخوانه وآل مرسي أجمعين، وأن يلهمهم جميل الصبر وحسن العزاء.

نص نعي الإخوان 

بسم الله الرحمن الرحيم

(مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ ۖ فَمِنْهُم مَّن قَضَىٰ نَحْبَهُ وَمِنْهُم مَّن يَنتَظِرُ ۖ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلًا) (الأحزاب: 23).

تنعى جماعة الإخوان المسلمين ببالغ الأسى والتسليم بقضاء الله الابن الحبيب عبدالله، النجل الأصغر للرئيس الشهيد محمد مرسي، وأحد أبنائها الأوفياء البررة؛ الذي لقي ربه في ساعة متأخرة من مساء أمس الأربعاء بأحد مستشفيات الجيزة إثر إصابته بأزمة قلبية حادة.

نسأل الله سبحانه وتعالى أن يسكنه الفردوس الأعلى من الجنة، مع النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا.

وتتقدم الجماعة بخالص العزاء إلى السيدة الفاضلة والدة الابن الحبيب وإخوته والعائلة جميعًا وكل محبيه، داعين الله سبحانه وتعالى أن يُنزل الصبر والسكينة على قلب أمه الصابرة المحتسبة وإخوانه وآل مرسي أجمعين، وأن يلهمهم جميل الصبر وحسن العزاء.

(يَا أَيَّتُهَا النَّفْسُ الْمُطْمَئِنَّةُ ارْجِعِي إِلَىٰ رَبِّكِ رَاضِيَةً مَّرْضِيَّةً فَادْخُلِي فِي عِبَادِي وَادْخُلِي جَنَّتِي) (الفجر: 27- 30).

وإنا لله وإنا إليه راجعون

الإخوان المسلمون

الخميس ٦ محرم ١٤٤١هـ = ٥ سبتمبر٢٠١٩م

Facebook Comments