تفاعل عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، اليوم، مع وسم #الإخوان_المسلمين، الذى شهد تغريدا حوله ردًّا على محاولات تشويه صورة الجماعة وتاريخها بغير وجه حق.

وكتب حساب "القدس لنا": "الإخوان المسلمين.. ليست مجرد كلمات تصف مجموعة من البشر، إنما هى روح سرت فى هذه الأمة فأعادتها لتتنسم عبق الإسلام الصحيح، وتيار سرى فى الأمة فعرفت من خلاله العودة إلى معين الإسلام النقى بعيدا عن الغلو أو التفريط".

https://twitter.com/Gamal_6655/status/1164856909020749824

وقال حساب "ريتاج البنا": "رغم ما تتعرض له جماعة الإخوان المسلمين من اضطهاد وشبهات.. إلا أننا نجدد البيعة لمرشدنا"، وأضافت "دعوة الإخوان دعوة سلفية وفكرة لن تموت".

وأكد "حساب الحرية"، أن "الإخوان المسلمين ما زالوا هم أمل الأمة"، كما أكد حساب "الحرة الأبية" أن "الإخوان هم شريان الأمة ونبضها وأنهم ليس علاقة بالإرهاب كما يزعم العسكر" .

واستنكر حساب "Naser Alsaeed"، "الحملة الشعواء على الإخوة المقيمين في السعودية ممن يُشك في انتمائهم أو مجرد تعاطفهم مع الإخوان، وإنهاء عقود العمل التعسفي لدكاترة جامعة البعض منهم له أكثر من ربع قرن.. عمل ليس له ما يبرره، لم يراع أن أوطانهم في حالة حرب"!.

أما حساب "عبادة رزق" فكتب: "الإخوان المسلمين.. ليست مجرد كلمات تصف مجموعة من البشر، إنما هى روح سرت فى هذه الأمة فأعادتها لتتنسم عبق الإسلام الصحيح، وتيار سرى فى الأمة فعرفت من خلاله العودة إلى معين الإسلام النقي بعيدا عن الغلو أو التفريط".

https://twitter.com/ObadaRizq/status/1164864048460156928

وجدَّد حساب "نور التضامن" رفض التنكيل والكيد لأفراد جماعة الإخوان المسلمين، قائلا "استمروا أيها الإخوان على منهاجكم ثابتين، وسيروا في خطتكم موفَّقين، ولا تلتفتوا لمحاولات الكيد والدس لصرفكم عن طريقكم، واثبتوا واصبروا وصابروا ورابطوا حتى يُبلغ الله أمره، والله معكم ولن يتركم أعمالكم".

https://twitter.com/D_r__Nooor/status/1164862932888555520

وتداول رواد التواصل عددا من الفيديوهات التى توضح أفكار الجماعة، بينها فيديو لفيلم وثائقي من إنتاج قناة الجزيرة بعنوان "أرشيفهم وتاريخنا".

 

كما تداولوا مقطع فيديو يوضح مفهوم ركن الطاعة عند الإخوان المسلمين من خلال مناقشة وحوار مفتوح يجريه المهندس مدحت الحداد أحد قيادة الجماعة.

 

 

فيسبوك