دفع سؤال وجهه معلم بإحدى مدارس وادي النطرون لوزير التعليم "بحكومة الانقلاب"، انتقد فيه إستراتيجية الوزارة في الارتقاء بالتعليم، إلى غضب "مصطفى هدهود" محافظ البحيرة المُعين من قبل سلطات الانقلاب العسكري.

 

وقال شهود عيان: "إن الأزمة بدأت عندما طلب معلم توجيه سؤال للوزير والمحافظ، فى الاجتماع الذى حضره جميع الأخصائيين الاجتماعيين على مستوى محافظة البحيرة من أجل مناقشة تداعيات حادث "أتوبيس الموت"، وعندما طرح المعلم سؤاله، هاجت قاعة الاجتماع، واستدعى "هدهود" المعلم وهدده بضرورة الاعتذار، قائلًا: لازم تعتذر.. لازم تعتذر".

وأضاف الشهود: "إن وكيل وزارة التربية والتعليم بالبحيرة هدد المعلم، آمرًا إياه بالاعتذار للوزير، لمجرد أنه قال: "الوزارة مش بتسألنا في أي حاجة، ومش بتأخد رأينا". 

Facebook Comments