نظم التحالف الوطنى لدعم الشرعية وحركة شباب ضد الانقلاب مظاهرة حاشدة فى قرية النسايمة بمركز المنزلة، اليوم الجمعة، ضد حكم العسكر وترشح قائد الانقلاب عبد الفتاح السيسى. 

شارك في المظاهرة المؤيدون للشرعية والرافضون للانقلاب الدموى بمختلف توجهاتهم السياسية، وسط تفاعل الأهالى الذين أشاروا بعلامة رابعة تحية للثوار. وتأتى هذه الفعالية استجابة لدعوة التحالف الوطنى لدعم الشرعية ورفض الانقلاب الذى دعا الشعب المصرى بالنزول والاشتراك فى فعاليات اليوم، الجمعة، تحت شعار "عاش نضال الطلبة" لدعم صمود الحركة الطلابية .

وطالب المشاركون بالإفراج عن كل المعتقلين والقصاص من قتلة الشهداء ومحاسبة المسئولين عن الانقلاب، ونددوا بأحكام القضاء المصرى وظلمه الشديد لكل من يعارض الحكم العسكرى، وأكدوا أنهم لن يصمتوا أو يصيبهم اليأس، وسيواصلون فعالياتهم حتى زوال الانقلاب الدموى الذى قتل واعتقل وشرد الآﻻف من أبناء الوطن.

وردد المشاركون فى الفعالية هتافات مناهضة لحكم العسكر ورافضة للانقلاب الدموى، كما رددوا هتافات داعمة للشرعية، ورفعوا إشارة رابعة العدوية وصور الشهداء والمعتقلين وبوسترات عليها صور الرئيس مرسى .

من جانبها قامت قوات أمن الانقلاب بالدقهلية والعشرات من البلطجية بمهاجمة المتظاهرين السلميين بكافة أنواع الأسلحة، وسط هتافات ضد داخلية الانقلاب.

 

 

Facebook Comments