أفرجت السلطات السعودية، مساء اليوم الإثنين، عن الداعية الدكتور محمد العريفي بعد اعتقاله 3 أشهر. 

وقال شقيق الشيخ العريفي – في تغريدة نشرها على حسابه الشخصي عبر موقع التواصل الاجتماعي "تويتر": "أبشركم بخروج الشيخ محمد العريفي".

وكانت السلطات السعودية قد اعتقلت العريفي، قبل قرابة ثلاثة أشهر، بسبب انتقاده لقطار مشاعر الحج.
وأشارت مواقع إخبارية سعودية نقلا عن عائلة العريفي أنه تلقى استدعاء من المباحث، وتم إيقافه بعدها، ومصادرة أجهزة الاتصال الخاصة به. ولفتت العائلة إلى أن التوقيف "لم يكن بسبب تغريداته عن قطار المشاعر فقط، بل لتكراره ما يثير اللغط في المجتمع"، على حد قولها.
 

Facebook Comments