كتب أحمدي البنهاوي:

اهتمت "‎المنظمة السويسرية لحماية حقوق الإنسان"، بالاختفاء القسري لـ7 مواطنين، من شباب وطلاب مركز ههيا بالشرقية، ونبهت إلى أن 7 مواطنين مصريين، تعرضوا ابتداء للاعتقال، على يد "مليشيات الانقلاب" ثم للاختفاء القسري، لليوم الـ70 على التوالي، وهم:

1. عبدالله سعيد جبر، مختفي قسريًا منذ 27 ديسمبر 2016.
2. السيد دسوقي، مختفي قسريًا منذ 30 ديسمبر 2016.
3. عبدالوهاب محمود، مركز ههيا – محافظة الشرقية، مختفي قسريًا منذ 27 ديسمبر 2016.
4. حسن جلال، مختفي قسريًا منذ 4 ديسمبر 2016.
5. محمد جمعة يوسف، مختفي قسريًا منذ 26 ديسمبر 2016.
6. عمر محمد عبدالواحد، مختفي قسريًا منذ 27 ديسمبر 2016.
7. أحمد محمد عطية، مختفي قسريًا منذ 27 ديسمبر 2016.

وأكدت أسر المختفين للمنظمة، تقدمها بالعديد من الشكاوى، والتلغرافات، والبلاغات للجهات المعنية في سلطات الانقلاب؛ النائب العام، وزير الداخلية، والمجلس القومي لحقوق الإنسان، وطالبوا بفتح تحقيق عاجل وموسع، حول وقائع اختفائهم، مطالبين بسرعة الكشف عن مكان ذويهم، وسبب احتجازهم.

Facebook Comments