محمد سالم

 

سادت حالة من الاستياء بعد تسكين الطالبات بمدينة الرعاية الموجودة بحى بولاق، بعد أن تم تاجيل تسكينهن قبل ذلك بحجة أعمال صيانة للمرافق العامة والمبانى الخاصة بالمدينة  ، لافتين إلى أنهن وقعن على إقرارات وصفوها بالظالمة بعدم استلام وجبات حتى انتهاء أعمال الصيانة.

 

 ونفت الطالبات أن تكون هناك أية صيانة قد تمت، معبرين عن استيائهم من الحالة السيئة التى توجد عليها مساكن الطالبات، بالإضافة إلى سوء الخدمة المقدمة لهن من المدينة.

 

 

وقالت الطالبة مروة مصطفى، أحد أعضاء الاتحاد أنهن وقعن على إقرارت بعدم طلب أى خدمة أو تنظيم أى وقفات ومنع الاعتراض على أى قرارات لحين الانتهاء من إصلاحات لم تكن موجودة.

 

وفى السياق ذاتة قامت الطالبات بدفع مصاريف المدينة الجامعية التى تم صدور إقرار رسمى بإعفاء الطلاب منها ولكن ادارة المدينة اوضحت بعدم وصول أى إشارة رسمية لهم. 

Facebook Comments