تمكّنت قافلة "حملة الوفاء الأوروبية لعون منكوبي سورية"، صباح اليوم الخميس، من دخول مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين، الواقع جنوب العاصمة السورية دمشق، والمحاصر منذ أكثر من مائتي يوم، حيث شرع بتوزيع المساعدات الغذائية.
وقال أمين أبو راشد، منسق الحملة في تصريحات خاصة لـ "قدس برس" من داخل مخيم اليرموك إن عملية توزيع الطرود الغذائية تسير بيسر وسهولة، ومنذ ساعات صباح اليوم تم توزيع نحو مائة طرد غذائي إلى جانب الخبز وحليب الأطفال".
وأوضح أبو راشد أن قافلة "حملة الوفاء الأوروبية لعون منكوبي سورية"، والتي تُعد السابعة إلى داخل الأراضي السورية، انطلقت صباح اليوم من العاصمة اللبنانية بيروت باتجاه الأراضي السورية، مشيرًا على أن القافلة تضم وفدًا آسيويًا وأوروبيًا مؤلفًا من اثني عشر شخصًا.
يذكر أن مخيم اليرموك في جنوب العاصمة السورية دمشق يعاني من حصار مشدد بسبب المعارك الدائرة في سورية بين القوات النظامية والمعارضة، حيث تسبب ذلك بحدوث مجاعة تهدد حياة الآلاف من سكانه، لا سيما الأطفال وكبار السن، حيث يفتقد المخيم للغذاء والدواء وحليب الأطفال، في حين تم توثيق وفاة خمسة وثمانين شخصًا بسبب الجوع في مخيم اليرموك حتى يوم أمس الأربعاء.
 

Facebook Comments