من جديد عادت فضائح الفساد تلاحق نظام الانقلاب بقيادة عبد الفتاح السيسي، وهذه المرة بانفراد من مصدر خاص لـ”بوابة الحرية والعدالة”، عن تكلفة جديدة تكشف بذخ السيسي في بناء القصور.

المصدر، الذى فضَّل حفظ اسمه وطبيعة عمله، كشف عن أن عبد الفتاح السيسي قام بمد خط غاز طبيعي إلى قصره الجديد في مدينة العلمين بمحافظة مطروح “قصر السيسي الجديد”.

كان الإعلامي والفنان عبد الله الشريف، سبق وأن نشر مقطع فيديو وصورًا مسربة تُظهر قصر السيسي ومجموعة من الفيلات المحيطة به. وقال الشريف وقتها: إن هذا القصر بلغت تكلفة بنائه 250 مليون جنيه.

تزامن نشر هذه الفيديوهات وفيديوهات أخرى غيرها مع حديث الفنان والمقاول المصري، محمد علي، في مقاطع مصورة عن فساد السيسي وقيادات جيشه، مثل بناء قصور رئاسية باهظة التكاليف، وفيلات في قرية مراسي بالساحل الشمالي على مساحة 5 آلاف متر.

خط غاز خاص

وذكر المصدر أن السيسي أمر المخابرات بمد خط غاز خاص له فى قصره بالعلمين، وعلى الفور تم تدشين خط غازٍ له قادمٍ من منطقة المكس غرب الإسكندرية يتبع شركة بتروجاز الشهيرة بتكلفة 64 مليون جنيه.

وبعد التدشين وبحسب حديث المصدر، فإن موقع القصر تم نقله بعد طلب “انتصار”، زوجة عبد الفتاح السيسي، ليتم إغلاق هذا الخط من الغاز الطبيعي، وتدشين خط غاز طبيعي من المكس مرة أخرى بتكلفة تخطّت الأول وقُدرت بـ84 مليون جنيه، بحسب المصدر نفسه.

كان السيسي قد أقر، في مؤتمر الشباب الأخير، ببناء قصور رئاسية، وتعهد ببناء المزيد منها، وذلك خلال تعليقه على الفيديوهات التي نشرها محمد علي الذي عمل مقاولا مع الجيش سنوات.

ارحل

وتشهد شوارع ومدن مصر حالة غضب من تدنى الأوضاع الاقتصادية والمعيشية وازدياد حالات الفقر بين المصريين، حتى بلغت نسبة المواطنين تحت خط الفقر إلى 32.5%، بإقرار من الجهاز المركزي للتعبئة والاحصاء الحكومي.

ويتزامن الانفراد مع إحياء ملايين المصريين الذكرى التاسعة لأعظم ثورة مصرية معاصرة (25 يناير 2011)، والتي أنهت عهد حسنى مبارك الذى حكم مصر طوال 30 عامًا.

Facebook Comments