تعانى شوراع حى المنتزه بالإسكندرية منذ أسابيع كارثة بيئية، بسبب تراكم مياة الصرف الصحى، فى كثير من الشوراع، مما أدى إلى إغلاق بعضها ، ومما زاد الأمر سوءا هطول أمطار نوة "الشمس الصغيرة "التى ضربت محافظة الإسكندرية، منذ ثلاثة أيام، الأمر الذى أدى إلى إغلاق شوارع بأكملها ودخول المياه إلى منازل ومحال بعض المواطنين، وسط تجاهل محافظ الإسكندرية الانقلابى.

يقول عمر عبد الله أحد أهالى منطقة الفلكى بحى السيوف، مياه الصرف الصحى تحاصرنا منذ أيام، ثم جائت مياه الأمطار لتعقد الأمور أكثر، واتصلنا بشركة الصرف الصحى، وطوارئ المحافظة، ولكن "ودن من طين وودن من عجين " لا مجيب ولن يتحركوا كعادتهم إلا بالرشاوى

بينما يقول على صالح ، أحد سكان منطقة العصافرة قبلى، مياه الصرف الصحى تغرق الشوراع منذ ثلاثة أسابيع تقريبا، ونخشى على أبنائنا من الإصابة بالأمراض والأوبئة ، نتيجة انبعاث الروائح الكريهة، فضلا عن المعاناه اليومية فى الوصول إلى منازلنا بعد أن حاصرتها المياة من كل جانب

واضاف مستنكرا، تكررت شكوانا لشركة الصرف الصحى، وللأسف لم نجد رد، فحكومة السيسى تتاجر بالكلام وفقط ولم نر شيئا من محافظ الإسكندرية، سوى التقاط الصورة يوميا فى المؤتمرات وتوزيع الابتسامات.

 

Facebook Comments