معاذ هاشم

تتواصل الإضرابات العمالية في مختلف قطاعات الدولة بسبب فشل حكومات الانقلاب المتعاقبة في تنفيذ وعودها البراقة حول تحسين أوضاع العمال وتطبيق الحد الأدني والأقصى عليهم ومحاربة الفساد، الأمر الذي دفع ممرضي وموظفي مستشفي الصدر بالعمرانية اليوم للدخول في إضراب مفتوح للمطالبة برحيل الإدارة متهمين إياها بالفساد، وللمطالبة بالحقوق المالية سواء في الحد الأدني للأجور أو تطبيق الكادر الخاص بهم.
وبدأ الإضراب صباح اليوم بعد تجمع جميع الممرضين والموظفين بالمستشفي في الساحة التي تقع أمام المبني الرئيسي للمستشفي، وهم يرتدون ملابس العمل الخاصة بهم، مرددين الهتافات المعادية للإدارة ومطالبتها بالرحيل.
وأكد الموظفين أنهم لم يشاركوا قبل ذلك في أي إضراب وأنهم آخر من قام بعمل إضراب للمطالبة بالحقوق، وأكدوا أنهم لن يتراجعوا إلا بعد إستجابة الدولة لمطالبهم.

 

 

 

Facebook Comments