اختفى بنزين 80 و90 فجأة من محطات الوقود بشكل غير مسبوق بمحافظة بني سويف، مما تسبب في أزمة كبيرة لسائقي السيارات والدراجات البخارية.

كما شهد السولار نقصًا شديدا ولم يتوفر إلا لدى عدد قليل من المحطات بمدينة بني سويف، مما تسبب في شلل مروري عقب تكدس السيارات في طوابير امتدت لعدة كيلومترات أمام محطات الوقود.

وشهدت محطة الجمهورية مشادات كلامية واشتباكات بالأيدي بين سائقي الدراجات البخارية، الذين تعرضت مركباتهم للتلف عقب تكدسهم في مشهد فوضوي في سبيل الحصول على بنزين 92 رغم من ارتفاع ثمنه بشكل كبير.

وفي سياق متصل، ارتفعت تعريفة الركوب في موقف محيي الدين الرئيسي بوسط مدينة بني سويف، نتيجة اختفاء الوقود، وعدم تمكن السائقين من توفير وقود لسياراتهم إلا عن طريق السوق السوداء.

بينما حققت تعريفة نقل الخضراوات والفاكهة لتجار الجملة والتجزئة عن طريق سيارات النقل رقمًا قياسيًّا بعد اختفاء السولار.

يشار إلى أنه تصاعدت حالة من الغضب العارم بين أهالي المحافظة، الذين وصفوا ما يحدث بالفشل الذريع للحكومة الانقلابية التي تخلت عن هموم المواطن وتفرغت لتوفير وسائل القمع والقتل.

Facebook Comments