انتفض ثوار شبين الكوم عقب صلاة الجمعة، اليوم، فى مسيرة حاشدة ضمن فعاليات أسبوع "عاش نضال الطلبة" التى دعا إليها التحالف الوطنى لدعم الشرعية من أجل إسقاط الانقلاب الفاشى.

شارك فى المسيرة التى انظلقت من مسجد "الزناتى" بمدينة شبين الكوم ثوار وأحرار مدينة شبين الكوم والقرى التابعة لها، وتطوف المسيرة، الآن، عددا من شوارع المدينة وسط تفاعل من الأهالى والمارة، مطالبين برحيل الانقلاب وحكومته الفاشلة التى أفقرتهم وارتدت بهم إلى الخلف لعدة قرون فى ثمانية أشهر.

وندد المشاركون فى المسيرة بمحاولة قائد الانقلاب الدموى الاستيلاء على السلطة، معلنين رفضهم لعودة عسكرة الدولة مرة أخرى، كما نددوا بالممارسات القمعية التى يتعرض لها الطلاب فى الجامعات من جانب قوات أمن الانقلاب.

وثمن ثوار شبين الكوم حراك الطلاب المتأجج، مؤكدين دعمهم التام لهذا الحراك الطلابى وتوحيد الصفوف حتى يتم دحر الانقلاب ومحاكمة قادته وقتلة الثوار السلميين.

ورفعوا لافتات تندد بحكم العسكر، ولافتات تطالب بعودة الشرعية والمسار الديمقراطى حتى تستقر البلاد مرة أخرى، كما رفعوا صور الرئيس الشرعى للبلاد الدكتور محمد مرسى وشارات رابعة الصمود وأعلام مصر وصور شهداء ومعتقلى شبين متعهدين بالقصاص لهم.

ورددوا هتافات عديدة مناهضة للانقلاب الفاشى، وهتافات تندد بالتعامل الهمجى من جانب شرطة الانقلاب تجاه الطلاب، كما رددوا هتافات مؤيدة للرئيس مرسى وللشرعية..

Facebook Comments