كتب– عبد الله سلامة: 

أعربت دول الحصار عن متابعتها الموقف بشأن حصار قطر وعقد لقاء خلال الفترة المقبلة في المنامة ، مشيرة إلى أن الرد القطري على المطالب التي تقدموا بها كان سلبيًا.

 

وقال البيان، الذي تلاه سامح شكري ، وزير خارجية الانقلاب، "لم يعد ممكنا التسامح مع الدور التخريبي لدولة قطر، مشيرًا إلى أن المطالب الموجهه لقطر جاءت لحماية الأمن القومي العربي ومكافحة الإرهاب"

 

وكان نظام الانقلاب والسعودية والامارات والبحرين قد تقدمت لقطر بقائمة مطالب بعد 3 أسابيع من فرض الحصار عليها تضمنت عدة بنود مثيرة للسخرية ، من بينها المطالبة بإغلاق قناة الجزيرة.

 

Facebook Comments