كتب- رامي ربيع:

كشف الدكتور محمد حافظ أستاذ هندسة السدود بماليزيا، عن أن إثيوبيا بدأت التخزين الفعلي في خزان سد النهضة منذ منتصف شهر يونيو وليس بداية يوليو كما زعمت وسائل الإعلام الإثيوبية.

 

وأضاف حافظ في مداخلة عبر الأقمار الصناعية لبرنامج القصة اليوم على قناة مكملين اليوم الأربعاء، أن إثيوبيا تسمح بمرور بعض المياه من البرابخ الأربعة الموجودة على الكتف الأيسر للسد الذي يتكون من كتف أيمن وكتف أيسر ومقطع أوسط، وهو ما يشير إلى أن أثيوبيا تجري تخزينا تجريبيا وليس دائما بهدف اختبار بناء السد.

 

وأوضح حافظ أن مؤتمر دول حوض النيل في أوغندا لم يناقش قضية سد النهضة ولكنه كان حول كيفية استفادة دول حوض النيل من مياهه وفقا لمساهمة كل دولة في مياه النهر فمثلا إثيوبيا تساهم بـ 80% من مياه النيل وبالتالي يكون من حقها الاستفادة من مياه النيل بنسبة 80% بينما مصر لا تساهم في مياه النيل بنقطة مياه واحدة.

 

كما ناقش المؤتمر أحقية دول حوض النيل إقامة ما تراه من سدود تخدم مصلحتها على طول مجرى النهر داخل حدودها دون أن يكون للدول الأخرى حق الاعتراض.

 

Facebook Comments