رامي ربيع
قال يحيى عقيل، عضو مجلس الشورى الشرعي عن محافظة شمال سيناء، إن سلطات الانقلاب العسكري تكرر ما تم من عمليات تهجير في الشيخ زويد ورفح في مدينة العريش.

وأضاف عقيل- في مداخلة هاتفية لقناة مكملين، اليوم الإثنين- أن قيام تنظيم ولاية سيناء بعمل عرض عسكري بالعريش- رغم وجود عدة كمائن ووجود المثلث الأمني وما يزيد عن 40 ألف جندي وأجهزة مخابرات ودون ملاحقة أمنية للمسلحين- يؤكد فشل منظومة الانقلاب، كما يؤكد أن العريش تتعرض لمؤامرة.

وأوضح عقيل أن الأجهزة الأمنية للانقلاب تستغل قضية الطائفية بأقبح صورها الآن، وكان عليهم التحدث عن تأمين المسلمين والمسيحيين بشمال سيناء من المسلحين وليس تأمين المسيحيين فقط، فالأسبوع الماضي شهد اختطاف مواطن مسلم ولم يلتفت له أحد.

Facebook Comments