كتب أحمد علي:

حمل والد الشهيد بإذن الله "عبدالله هلال" الطالب بهندسة الأزهر والذى قتل برصاص داخلية الانقلاب بعد اختطافه واختفائه منذ 5 شهور، سلطات الانقلاب المسئولية عن الجريمة.

وأضاف -فى مداخلة هاتفية عبر نشرة أخبار الثانية بعد ظهر اليوم، لقناة مكملين الفضائية- أنه تم اختطاف نجله منذ شهر أكتوبر 2016 ومنذ ذلك التاريخ حرر التلغرافات والبلاغات للجهات المعنية دون تعاطى معها حتى وصله خبر وجود جثمانه بمشرحة زينهم.

وتابع أنه بارتقاء نجله شهيدا على طريق الحرية فقد أحرز شرفًا عظيمًا وتاجًا على رأسه ورأس والدته، داعين أن يتقبله الله فى عباده الصالحين.

واستنكر والد الشهيد المقيم بقرية القباب الصغرى مركز دكرنس تعنت سلطات الانقلاب فى إجراءات استخراج تصاريح الدفن لنجله، وقال أنه منذ الثامنة صباح ويواجه تعنت وهو فى طريقه لنيابة أمن الدولة العليا بالتجمع الخامس لاستكمال إجراءت دفنه.

من جانبها دانت المنظمة السويسرية للدفاع عن حقوق الإنسان فى بيان لها، عبر صفحتها على فيس بوك جريمة القتل خارج إطار القانون، التي تنتجها سلطات الانقلاب بما يخالف المواثيق الدولية والقانونية.

Facebook Comments