مي جابر
 

قال عمرو عبد الهادي -القيادي بجبهة الضمير الوطني-: ﺍﻟﺴﻴﺴﻲ ﻳﺤﺎﺭب ﺣﻤﺎﺱ ﺑﺎﻟﻮﻛﺎلة ﻣﻦ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩ، مشيرا إلى أن الانقلابيين وأعوانهم بالخارج لم يعلقوا على نجاح المصالحة الفلسطينية لأنهم لا يعملون سوى لتفريق الدم العربي وانتهاكه.

وأضاف -في تدوينة له عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك"-: "ﻃﺒﻴﻌﻲ ﺟﺪﺍ أﻥ ﺍﻟﺴﻴﺴﻲ ﻭﺟﻨﺮﺍﻻﺗﻪ ﻭﺍﻟﻴﻬﻮﺩ ﻣﻴﻌﻠﻘﻮﺵ ﻭﻳﺜﻨﻮﺍ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻤﺼﺎلحة الفلسطينية لأﻧﻬﻢ ﺑﺘﻮﻉ ﺗﻔﺮﻳﻖ ﺍﻟﺪﻡ ﺍﻟﻌﺮﺑﻲ ﻭﺍﻧﺘﻬﺎﻛﻪ".

وتابع "عبد الهادي": ﻋﺒﻴﺪ ﺍﻟﺴﻴﺴﻲ ﻭﻋﺒﻴﺪ ﺍﻟﺒﻴﺎﺩﺓ ﻣﺶ ﻗﺎﺩﺭﻳﻦ ﻳﺘﻜﻠﻤﻮﺍ ﺑﻌﺪ ﻣﺎ ﻛﺎﻧﻮﺍ ﺑﻴﻘﻮﻟﻮﺍ ﻓﺘﺢ ﻫﻲ ﻓﻠﺴﻄﻴﻦ.. ﻭﺍﻫﻲ ﺍﺗﺼﺎﻟﺤﺖ ﻣﻊ ﺣﻤﺎﺱ".

وأشار إلى أن ﺍﻟﻤﻮﻗﻒ ﺍلأﻣﺮﻳﻜﻲ ﺍلإﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻲ ﺍﻟﻤﺘﺼﺎﻋﺪ ﺿﺪ ﺍﻟﻤﺼﺎلحة ﺍﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻴﺔ ﻳﺆﻛﺪ أﻥ ﺍﻟﺴﻴﺴﻲ ﻳﺤﺎﺭب ﺣﻤﺎﺱ ﺑﺎﻟﻮﻛﺎلة ﻣﻦ ﺍﻟﻴﻬﻮﺩ.

Facebook Comments