أوضح الباحث السياسي أحمد عطوان أن 43 مليار جنيه خسائر البورصة خلال أسبوع من ترشح عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، لانتخابات الرئاسة هي أكبر خسارة منذ الانقلاب العسكري.

وقال عطوان، في لقاء على قناة "القدس": "إن الانقلاب أصبح محاصرا ويائسا من إصرار الثوار في الشوارع رغم الحصار والاعتقال والقتل".

وأكد أن السيسي لم يعمل مطلقا بالسياسة أو الاقتصاد وليس له أي دراية بالحياة المدنية، مشيرا إلى أنه لا يعرف التعامل مع الشعب سوى بالبندقية، مشددًا على الثوار سيكسرون هذه الرأس المتحجرة، بإصرارهم وتمسكهم بحقوقهم والقصاص للشهداء.

وأشار عطوان إلى أن التسريبات التي لم ينفها السيسي هي برنامجه الانتخابي، من خلال إلغاء الدعم وفرض الضرائب، بينما الحريات عنده هي أن الضابط يضرب بالنار المتظاهرين دون حساب.

 

 

Facebook Comments