كتب- حسن الإسكندراني:

 

فى واقعة تدل على مدى استمرار الفساد والبذخ فى وزارة التموين بعهد العسكر، وتكذيب مزاعم السفيه عبد الفتاح السيسى بالحفاظ على الدولة ومكافحة الفساد بشبه دولته.

 

تداول نشطاء مقطع فيديو لأحد إعلاميي الانقلاب محمد موسى يقوم بفضح سكرتير مكتب وزير التموين بعد تناوله إفطار بلغت قيمته 13 ألف جنيه!

قال الإعلامي محمد موسى، إن محمد عبدالله سكرتير مكتب نائب وزير التموين الدكتور على المصيلحى، عزم اللجنة المكونة من باقي المكتب على وجبة افطار على حساب الوزارة في فندق “كمبينسكي”، مشيرا إلى أن ثمن فاتورة الإفطار بلغت ١٣ الف جنيه.

 

وعرض “موسى”، خلال تقديمه برنامجه "خط أحمر" عبر فضائية "العاصمة"، مؤخرا أوراق ومستندات رسمية على الهواء مباشرة توضح عزومات أعضاء مكتب وزير التموين، مؤكدا:”عزومات أعضاء مكتب وزير التموين تتكرر بصفة مستمرة على حساب الشعب المصري”.

وواصلت وزارة التموين بحكومة الانقلاب فساد، والتي بدأ بوزيرها المقال خالد حنفي، وحجم السرقة والخسائر التي تعرضت لها البلاد على يديه في قطاع واحد فقط هو قطاع التموين.

 

وتم تداول انفوجراف يظهربالأرقام حقيقة الفساد المالي لوزير التموين، ومنها إقامته في فندق سميراميس لمدة عامين بـ532 دولار يوميا، فضلا عن ارتفاع السلع الغذائية بنسبة  56%.

 

كما تناول الإنفواجراف ملف فساد القمح الذي وصلت خسائره لأكثر من مليار جنيه، كما أنه تدخل للإفراج عن متهم استولى على 11 مليون جنيه.

 

كما كشف الإنفواجراف عن عمليات صرف بطاقات تموين لغير مستحقيها، فضلا عن عمليات بيع وهمية لماكيات صرف الخبز.

 

وبدأت أزمة فساد القمح عند مباحث التموين وهيئة الرقابة الإدارية بمحافظة القليوبية، خلال النصف الثانى من شهر يونيو، بعد كشف اختلاسات بعدد من الصوامع والشون تعدت الـ200 مليون جنيه وثبت تورط ما يقرب من 20 مسئولا فى هذه القضايا.

Facebook Comments