كتب حسن الإسكندراني:

لا تخلو مواقع الفيديو والتواصل الاجتماعي يوميا من مشهد أو مداخلة أو رأي للذين يكتوون بنار أسعار السيسي وعصابته، خاصة بعد الارتفاع الجنوني للأسعار الذي تم في الأسبوع الماضي وشمل أسعار البنزين والبوتاجاز وغاز المنازل وأنابيب البوتاجاز.

أحد الشباب وجه رسالة لقائدالانقلاب، مؤخرا، أكد فيها أن قدوم السيسي لمصر كان حلما للمصريين (وفقا لرأي الشاب)، وكان يعد كل شاب بالرخاء والنعيم بسبب الاقتصاد الذي سيزدهر. وبعد بناء قناة السويس أعلن أن مصر ستكون أغنى دول العالم.. ولكن لم يحدث.

وأضاف الشاب: "اللي بتعمله فينا دا حرام، انت جاي تقتل الإرهاب ولا جاي تقتل المصريين؟ كل حاجه ارتفع ثمنها، السكر والسلع الغذائية والدولار اللى زاد الضعف، وآخرها رفع البنزين والسولار لتصبح المواصلات الرئيسية للمصريين ركوب "الحمير" بعد ذلك.

السخرية التى عبر عنها الشاب المصرى لم تكن الأولى ولن تكون الأخيرة بعدما فطن المصريون إلى الكوارث التي تسبب فيها قائد الانقلاب وعصابته.

Facebook Comments