كتب عبدالله سلامة

كشف القمص يوسف شكري، كاهن مطرانية الإسماعيلية، عن استغلال عدد من الأسر المسيحية من غير سكان سيناء أزمة النزوح، للحصول على مسكن في الإسماعيلية.

وقال شكري، في تصريحات صحفية: "هناك من يأتي من محافظات أخرى ويعتقد أن هناك امتيازات أخرى في الإسماعيلية"، مشيرا إلى أن بعض الأسر المسيحية التي تم تسكينها في بورسعيد بعد عملية التهجير يعودون إلى الإسماعيلية، حيث لم يعد الأمر مقتصرا على من يأتي من العريش بشكل مباشر.

وطالب شكري الجهات الأمنية بالحفاظ على ممتلكات الأسر النازحة حتى لا يتم نهبها، مشيرا إلى أن توقيت عودة تلك الأسر إلى منازلها بات في يد الأمن، حيث تم التحدث معهم في ذلك الأمر دون تلقي أي رد حتى الآن.

Facebook Comments