كتب رانيا قناوي:

أسفرت تصريحات وزير الخارجية الإماراتية عبدالله بن زايد خلال اجتماع وزراء خارجية دول الحصار ضد قطر، عن حملة سخرية شديدة على مواقع التواصل الاجتماعي، خاصة بعد السؤال الذي طرحه ابن زايد على دولة قطر، حين قال: "لماذا لا تريد قطر رسم الابتسامة على وجوه الناس؟".

وكان من أوائل المتفاعلين مع سؤال ابن زايد مذيعة قناة الجزيرة خديجة بن قنة التي اكتفت بنقله لمتابعيها عبر حسابها الرسمي على موقع تويتر لتنطلق بعدها موجة كبيرة من السخرية والاستهجان لتصريحات الوزير الإماراتي.

وقال أحد المغردين عن سؤال ابن زايد: "لو تم نقل هذا التصريح مباشرة على قناة براعم للأطفال سيكون أجمل".

وعلق مغرد آخر: "بسمة إيه.. بيحكي عن دولة ولا مسرحية لعادل إمام؟".

وقدم أحد المغردين مقترحا لقناة الجزيرة باستبدال أحد البرامج السياسية ببرنامج كوميدي في محاولة ربما تقنع ابن زايد وقال: "اعملوا برنامج كوميدي بدل الحصاد، يمكن يقتنع عبدالله بن زايد بأن قطر تخلت عن التخريب".

وقال أحد المعلقين إن تساؤل ابن زايد يرجع سببه لمشاركته في برنامج الأطفال "افتح يا سمسم" بعد ظهوره فيه يقرأ قصة للأطفال وقال: "معليه هاي تاثير افتح يا سمسم".

وقالت مغردة أخرى: "طلعت عنده هواية الرسم ودوه ورشة الله يخليكم تعلمه يرسم هابي فيس".

وأرفق أحد المغردين صورة الشخصية الشهيرة "نعمان" في برنامج الأطفال افتح يا سمسم وقال: "خلوه يسأل نعمان".

وانتقد أحد المغردين حديث ابن زايد وقال: "بالله هذا كلام يخرج من دبلوماسي ؟!!".

وتندر مغرد آخر من كلام الوزير الإماراتي بالقول: "الإمارات زرعت الابتسامة في وجوه أهل رابعة وفي وجوه أهل ليبيا وفي وجوه أهل غزة.. والآن تريد تزرع الابتسامة في وجوه إخواننا بإرسال الزبيدي". 

Facebook Comments