خسرت البورصة المصرية 6.8 مليار جنيه في ختام تعاملات، اليوم الاثنين، وسط تراجع جماعي لكافة المؤشرات بضغوط مبيعات المتعاملين الأجانب، وبلغ حجم التداول على الأسهم 107.2 مليون ورقة مالية بقيمة 535.1 مليون جنيه، عبر تنفيذ 16.2 ألف عملية لعدد 170 شركة.

وسجلت تعاملات المصريين 56.4% من إجمالي التعاملات، بينما استحوذ الأجانب على نسبة 36.85%، والعرب على 6.75% خلال جلسة تداول اليوم، واستحوذت المؤسسات على 52.2% من المعاملات فى البورصة، وكانت باقى المعاملات من نصيب الأفراد بنسبة 47.79.%

وفيما مالت صافى تعاملات الأفراد المصريين والمؤسسات العربية والأجنبية للبيع بقيمة 9.4 مليون جنيه، 4.9 مليون جنيه، 13.9 مليون جنيه، على التوالى، مالت صافى تعاملات الأفراد العرب والأجانب والمؤسسات المصرية للشراء بقيمة 10.9 جنيه، 2 مليون جنيه، 15.4 مليون جنيه، على التوالى.

وتراجع مؤشر “إيجى إكس 30” بنسبة 1.22% ليغلق عند مستوى 14378 نقطة، كما تراجع مؤشر “إيجى إكس 50” بنسبة 1.15% ليغلق عند مستوى 2069 نقطة.

وتراجع مؤشر “إيجى إكس 30 محدد الأوزان” بنسبة 1.32% ليغلق عند مستوى 17121 نقطة، كما تراجع مؤشر إيجى إكس 30 للعائد الكلى بنسبة 1.16% ليغلق عند مستوى 5350 نقطة، وتراجع مؤشر الشركات المتوسطة والصغيرة “إيجى إكس 70” بنسبة 0.94% ليغلق عند مستوى 536 نقطة، وتراجع مؤشر “إيجى إكس 100” بنسبة 0.95% ليغلق عند مستوى 1424 نقطة، وتراجع أيضا مؤشر بورصة النيل بنسبة 0.12% ليغلق عند مستوى 473 نقطة.

وفي الإمارات، تراجع المؤشر العام لسوق دبى المالي بختام تعاملات جلسة، اليوم الاثنين، بنسبة 0.86% خاسرا 23.27 نقطة ليغلق عند مستوى 2682.11 نقطة، بضغوط هبوط 5 قطاعات على رأسها التأمين والعقارات، وبلغت أحجام التداول بختام تعاملات اليوم 302.9 مليون سهم، محققة ما قيمته 275.2 مليون درهم من خلال تنفيذ 3665 صفقة لعدد 37 سهما، وارتفعت 8 أسهم، وانخفض 25 سهما، واستقرت 4 أسهم.

وتراجعت 5 قطاعات ببورصة دبى، على رأسها قطاع التأمين بنسبة 2.83%، أعقبه قطاع الاستثمار بنسبة 1.23%، تلاه قطاع العقارات بنسبة 1.01%، ثم قطاع البنوك بنسبة 0.95%، فقطاع النقل بنسبة 0.59%، فيما ارتفع قطاع السلع بنسبة 0.84%، ثم قطاع الخدمات بنسبة 0.65%، ثم قطاع الاتصالات بنسبة 0.55%، وتصدر قائمة الأسهم المرتفعة سهم الشركة الوطنية للتبريد المركزى- تبريد بنسبة 3.10%، ثم سهم مصرف عجمان بنسبة 1.33%، فيما تصدر قائمة الأسهم المتراجعة سهم المجموعة العربية للتأمين بنسبة 10%، ثم سهم شركة أرابتك القابضة بنسبة 10%.

Facebook Comments