واصل أحرار البحيرة نضالهم وحراكهم الثوري، ونظموا مسيرة ليلية أمس الأحد من دمنهور تندّد بجرائم العسكر، وتطالب بإطلاق الحريات وعودة المسار الديمقراطي ووقف نزيف العبث بمقدرات البلاد واحترام حقوق الإنسان.

ردد المشاركون في المسيرة هتافات وشعارات تندد بجرائم الاعتقال التعسفي للمواطنين، دون سند من القانون، والإخفاء القسري لعدد من أبناء المحافظة ضمن جرائم العسكر ضد الإنسانية التي لا تسقط بالتقادم.

كما نددوا بتردي الأحوال الاقتصادية وتفاقم المشكلات وغلاء الأسعار، وما وصلت إليه البلاد من التراجع والترهل في كل قطاعات المجتمع منذ الانقلاب العسكري الدموي الغاشم.

وجدد المشاركون دعوتهم جموع الشعب المصري وقواه الوطنية الفاعلة بالتوحد من أجل إنقاذ البلاد وعودة الحقوق المغتصبة، ومحاكمة كل المتورطين في جرائم بحق مصر وشعبها، مؤكدين تواصل نضالهم حتى تحقيق أهداف الثورة والقصاص لدماء الشهداء.

Facebook Comments