الإسكندرية – ياسر حسن

 

أكد معتقلو الشرعية بسجن الحضرة بالإسكندرية أنهم مستمرون فى نضالهم ولن يرهبهم قوة ظالم أو بطش طاغية، موجهين رسالة للثوار: استمروا أنتم أيضا فى نضالكم، وأن الموعد يوم 25 يناير فى ساحة النصر إن شاء الله.. وما ذلك على الله بعزيز.

كان المعتقلون أصدروا بيانًا مساء أمس الأربعاء، حول الاعتداءات التى تمت من قبل قوات الانقلاب بالسجن، جاء فيها أنه استمرارا لمسلسل القمع والإرهاب تعرضنا من كلاب الداخلية داخل سجن الحضرة لاعتداء .

وأضاف البيان فوجئنا بتشكيل كامل للأمن المركزى يقتحم الزنازين يوم الأحد 19/1/2014 الساعة 9 صباحا، ويقوم بتفتيش الزنازين ويقوم بتكسيرها وقلب محتوياتها بشكل تعسفى والضرب المبرح دون أسباب، مما أصاب الكثيرين من الأحرار فمنهم من أصيب بحالة ارتجاج فى المخ، وكذلك خلع فى الكتف والكثير من الكدمات، وتم منع دخول الدواء والإسعافات وقاموا بقطع الكهرباء والمياه.

وتابع معتقلو الشرعية: نقولها من خلف الأسوار.. نحن الأحرار.. حاصرنا السجان وانتصرت إرادتنا عليهم، فرغم محاولاتهم الحثيثة للتفاوض معنا بعد إعلاننا عن الإضراب التام وما مارستموه من ضغط إعلامى وحقوقى علينا.. جاء ردنا قويا فقد تكاتفنا جميعا وكنا على قلب رجل واحد وطالبنا بتنفيذ مطالبنا وبدأت الاستجابة لها.

Facebook Comments