الإسكندرية –ياسر حسن

روى أحد معتقلى الشرعية ورفض الإنقلاب بسجن "الحضرة" بالإسكندرية فى رسالة حصلت عليها بوابة "الحرية والعدالة" تفاصيل إعتداء قوات فض الإشتباك وقوات الجيش على أكثر من 25 معتقلا بالسجن بعد حفلة تعذيب بدأت فجراً وأستمرت حتى صباح اليوم التالى.

قال المعتقل منذ يومين الشباب بتوع قضية سيدي جابر اللى منهم أخدوا إعدام ، عندما حضروا للسجن ظللنا نهتف لهم ، فؤجئنا فى اليوم التالى بعد الفجر بساعه وإحنا نايمين دخل علينا حوالي 100 من قوات الإنقلاب بالعصى وصحونا من النوم وطلعونا كلنا برة من غير ما نلبس هدوم ووقفونا صفين وكنا حوالي 25 معتقلا .

وأضاف ، وجدنا " قوات جيش – قوات داخلية فض إشتباكات " ومعهم كلاب وأنابيب الشطة اللي بتعمي العين وكمية كبيرة من المخبرين واشتغلوا علينا ضرب وصعق بالكهرباء وعض من الكلاب .

وتابع المعتقل بعد كده نزلوا مننا ناس كتير " غرف التأديب " وأخدوا مننا حوالي 12 ورحلوهم سجن برج العرب بالعافية ومننا 3 محجوزين في مستشفى الأميرى الجامعى نتيجة إصابتهم بعد حفلة التعذيب التى تمت فيهم ،وهذا حصل عندنا في عنبر ( د ) زنزانة ( 6 ) واللى كان مسئول الليلة كان ظابط أمن دولة ورئيس هيئة مصلحة السجون ويدعى " محمد علي" وطالب المعتقل بنشر هذه الرسالة حتى تصل إلى جميع المواطنين المغيبين فى مصر.

Facebook Comments