اعتبر موقع "عنيان ميركازي" الإسرائيلي، أن انتخاب المشير عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب لرئاسة مصر يمثل فرصة للمخلوع حسني مبارك للخروج من السجن، الأمر الذي عزاه إلى تمني الأخير فوز وزير الدفاع المستقيل في الانتخابات الرئاسية المقبلة.   وأشار الموقع إلى حديث مبارك مع صحيفة "المصري اليوم"، والذي أعرب فيه عن تأييده لترشح السيسي رئيسًا، لافتًا إلى أن ظهوره في هذه الصورة يؤكد على التغير الذي طرأ على مصر، بعد أن كانت الأحاديث تجرى معه في عهد "الإخوان المسلمين" سرًا ويجري تسريبها إلى الخارج.   وأضاف الموقع أن مبارك "أكد أنه لا يوجد مرشح أنسب من المشير السيسي لتولي رئاسة مصر، موجها سهام نقده لمرشح اليسار حمدين صباحي".  

Facebook Comments