أكد احمد نصار، نقيب الصيادين بكفر الشيخ , أن ما يقرب من 1200 صياد معرضون للخطر في ليبيا بعد احتجازهم بسبب أحداث العنف بميناء زوارة الليبى، مشيراً إلى أنه تلقى اتصالًا هاتفيًا من عدد منهم يفيد بتعرضهم لخطر حقيقي، بعد ضرب الميناء التجاري، وانفجار مخزن للذخيرة في المدينة، والذي راح ضحيته 8 أفراد أفارقة.
وأضاف نقيب الصيادين – في تصريح صحفي له اليوم الاثنين, أن الصيادين يواجهون الموت، نظرًا للمعارك الدائرة هناك بين قوات فجر ليبيا وقوات الانقلابي حفتر، ومنع خروجهم سوى عن طريق البر أو البحر.
وتابع " أن المئات من أهالى الصيادين يعيشون في حالة من الرعب بقرى أبو خشبة وبرج مغيزل والسكرى والبرمبال التابعين لمركز مطوبس والبرلس وبلطيم".

Facebook Comments