قالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" إنه من السابق لأوانه استئناف المساعدات العسكرية الأمريكية لمصر، وحثت وزير الخارجية جون كيرى على التطرق خلال اجتماعه المرتقب مع نظيره بحكومة الانقلاب نبيل فهمى إلى سجل مصر الكارثى فى مجال حقوق الإنسان من انقلاب 3 من يوليو.

وأضافت المنظمة فى بيان لها أن إدارة اوباما تواصل إرسال إشارات متناقضة بشأن أولوياتها تجاه مصر، فى إشارة إلى إعلان واشنطن إرسال عشر مروحيات من طراز أباتشى وعزمها توفير 650 مليون دولار من المساعدات العسكرية المخصصة لمصر خلال العام الجارى.

وأشارت المنظمة إلى أنه يتعين على كيرى أن يوضح بشكل جلى لنظيره بحكومة الانقلاب نبيل فهمى عواقب السياسات القمعية التى تنتهجها حكومة الانقلاب بمصر، لافتة إلى أن استمرار عمليات القتل والاعتقال الجماعى وإصدار الأحكام الجماعية دليل واضح على أن الحريات ما زالت غير مكفولة بمصر.

Facebook Comments