أبرزت صحف الانقلاب الصادرة اليوم الخميس 23 من المحرم 1437هـ الموافق 4 من نوفمبر 2015م تصريحات السيسي مع شبكة بي بي سي البريطانية التى أثارت ردود فعل متباينة أهمها دعوته لحلف الأطلسي بالتدخل عسكريا في ليبيبا، وتراجعه الشكلي بالنسبة للإخوان وأحكام الإعدام ترضية للغرب.

كما أبرزت الصحف كارثة السيول على الإسكندرية والبحيرة، وأشارت إلى مقتل 11 مواطنا جراء السيول والصواعق، على الرغم من أن العدد وصل إلى 20 بعد طباعة الصحف، إضافة إلى إصابة المئات وترقب انهيار عشرات المنازل.

كما أعلنت حكومة السيسي فرض رسوم جديدة على السيارات في الطرق الحرة والسريعة، فيما يتأهب عمال الضرائب المستقلة إلى التظاهر السبت القادم احتجاجا على قانون "الخدمة المدنية".

إزاء ذلك تراجع الحديث وبشدة عن كارثة الطائرة الروسية والتي روجت صحف الأمس تصريحات السيسي التى تستبعد تورط "الدولة الإسلامية" أو غيرها في تفجير الطائرة؛ لأن ذلك يعكس عدم سيطرة السيسي على الأوضاع وضرب السياحة في مقتل، إضافة إلى حرج السيسي خارجيا وداخليا.

وتجاهلت مانشيتات وعناوين الصحف كذلك الانتخابات التركية وفوز حزب أردوغان لأن ذلك من شأنه أن يفضح الوضع المصري.

السيسي في لندن و11 قتيلا بسبب السيول
في الوقت الذي يتسلى فيه السيسي ويستمتع بفسحته في لندن؛ اهتمت الصحف بـ كارثة الإسكندرية الجديدة والبحيرة؛ حيث غرقتا فى مياه الأمطار، وذكرت مصرع أكثر من 11 شخصا وإصابة 120 في انهيار منازلهم وصعقهم بالكهرباء، وأشارت إلى متابعة السيسي للحادث من لندن، وتحدثت بعض الصحف عن دور الجيش فى إنقاذ الإسكندرية وتدخل القوات المسلحة لاحتواء الأزمة بينما اعترفت بفشل الحكومة فى إنقاذ البحيرة.

السيسي والإخوان
اهتمت الصحف بتصريحات السيسي عن الإخوان خلال حديثه مع ال بي بي سي، واتجهت الصحف القومية لمعالجة حديثه ونفى كلامه؛ حيث نقلت عن "المتحدث باسم رئاسة الانقلاب تصريحا يؤكد أن ترجمة تصريحات السيسي عن الإخوان غير دقيقة، وتعرضت للتحريف، فيما قالت "الأخبار": "الرئيس للإعلام البريطاني: إرهاب الإخوان أخرجهم من الحياة السياسية".

أما باقى الصحف الخاصة فقد أبرزت تغيير السيسي فى خطابه نحو الجماعة، فذكرت "الشروق" على لسانه: الإخوان جزء من الشعب وهو من يحدد دورهم".

وقالت "اليوم السابع": السيسي فى تصريحات مهمة لـ بي بي سي: "عودة الإخوان مرهونة بموافقة الشعب" .. وأحكام الإعدام لقيادات الجماعة يحسمها الاستئناف أمام القضاء. 

ومن جانبها، قالت "الشروق": إن أعضاء مجلس "شورى الإخوان" يقرر وقف العمليات النوعية ويرفض العنف.. وتناولت بعض ما قيل إنه جاء فى التحقيقات مع محمود غزلان – منها: لولا تحركاتنا لنبذ العنف لما تمكن الأمن من القبض علينا، وزعمت أن الجماعة قررت تحويل الدكتور محمد كمال إلى التحقيق الداخلي بسبب تحول الجماعة إلى العنف حسب مزاعم الصحيفة.

أما "اليوم السابع" فأشارت إلى أول حكم نهائي بحق الإخوان أصدرته محكمة النقض: 10 سنوات للبلتاجي وحجازي فى قضية تعذيب شرطيين باعتصام رابعة.

السيسي يدعو إلى تدخل عسكري في ليبيا!
تابعت الصحف زيارة السيسي إلى بريطانيا، وتحدثت "الأهرام" عن "تعاون مصري–بريطاني فى مجالي الأمن والتعليم"، وأشارت "المصري اليوم" إلى أن السيسي يعقد 3 لقاءات استثمارية فى لندن، ويبحث ضخ 350 مليون دولار مع صندوق "أكتس".

وقالت إن أزمات المنطقة تتصدر قمة السيسي وكاميرون اليوم ، ونشرت "البوابة" "كاميرون يقود وساطة بريطانية لتغيير موقف مصر من المعارضة السورية، واستعرضت الصحف حديث السيسي لوسائل الإعلام البريطانية منها ادعاؤه أن مصر تسير نحو الديمقراطية!.

والأخطر من هذا الكذب هو دعوة السيسي لحلف الأطلسي بالتدخل عسكريا في ليبيا، مبررا هذه الدعوة الحمقاء بمخاوفه من تحولها إلى سوريا جديدة، على الرغم من أن أي عاقل يدرك تماما أن أي تدخل عسكري في ليبيا سوف يحولها حقا إلى نموذج سوري جديد وربما أسوأ.. ولكن السيسي بات فعلا بلا عقل ولا منطق.

كما أبرزت الصحف تصريحه الكذوب بأنه لا يسعى إلى تعديل الدستور ولا يريد توسيع صلاحياته، على الرغم من أنه هو من انتقد الدستور وقال إنه كتب بنوايا حسنة وشن ذيوله حملة كبرى للترويج لتعديل الدستور لتوسيع صلاحيات السيسي الذي بات فعليا يسيطر على كل شيء السلطة التنفيذية والقضائية والتشريعية عبر مسرحية هزلية أفرزت أنصاره.

وفي سياق مختلف، وفي ظل تجاهل كبير من وسائل الإعلام لأهم قضية تخص الأمن القومي المصري وصمت مريب على سياسات السيسي الحمقاء التى تهدر حصة مصر من المياه حددت "الجمهورية" يوم السبت بدء الجولة التاسعة للمفاوضات بين مصر وإثيوبيا والسودان، وذكرت "اليوم السابع" رفع مستوى التمثيل فى اجتماع سد النهضة من الخبراء إلى الوزراء.
 
وفي ظل التغطية الواسعة لزيارة السيسي إلى لندن وكارثة السيول على الإسكندرية والبحيرة تراجع الحديث عن كارثة الطائرة الروسية التي حاول السيسي أمس عبر كل الصحف والفضائيات التأكيد على استبعاد أي عمل إرهابي وراء سقوط الطائرة؛ لأنه ذلك من شأنه أن يعكس عدم سيطرة السيسي والجيش على الأوضاع ويضرب السياحة في مقتل ويحرج السيسي خارجيا وداخليا.

وعلى استحياء أشارت "البوابة" إلى توابع كارثة الطيارة الروسية: جهات سيادية تحقق مع عمال الوقود والأغذية بمطار شرم الشيخ، وقالت "الوفد" إن الحكومة ليس لديها معلومات حتى الآن عن سبب كارثة الطائرة الروسية.

رسوم جديدة على السيارات بالطرق الحرة والسريعة
واستعرضت الصحف قرارات مجلس الوزراء خلال اجتماعه: حيث وافق على إنشاء جهاز تنظيم إدارة المخلفات.. كما قرر فرض رسوم جديدة على مرور السيارات بالطرق الحرة والسريعة، وخصص 15 مليار جنيه لـ رأسمال شركة مشروع 1.5 مليون فدان، وتشكيل "لجنة من 8 وزراء برئاسة وزير التموين وبالتعاون مع جهاز "الخدمة الوطنية" للسيطرة على الأسعار".

وكشف وزير التموين لـ"المصري اليوم" تفاصيل مبادرة السيسي لضبط الأسعار: نستهدف خفض الأسعار 30% عبر تقليل الوسطاء.. نعمل وفق سياسة السوق الحرة وخطة لإنشاء 10 مناطق لوجيستية.

ونشرت "الشروق" تصريح هشام جنينة الذى هاجم فيه وقال: موظفو الجهاز الإداري عالة على الدولة.

الضرائب تتظاهر السبت القادم
أشارت "الشروق" إلى دعوات العاملين بالضرائب المستقلة للتظاهر يوم السبت أمام نقابة الصحفيين؛ حيث قامت بـ إخطار قسم شرطة القصر العيني على يد محضر لتنظيم وقفة ضد الخدمة المدنية.

وكشفت "البوابة بالأسماء.. الإطاحة بـ 20 محافظا خلال أسابيع؛ حيث شملت 80% منهم محافظو القاهرة والجيزة والقليوبية وبني سويف وكفر الشيخ والبحيرة والمنيا والوادى الجديد وبورسعيد وشمال وجنوب سيناء.

أسباب توتر العلاقة بين السيسي والإعلام
نشرت "الوطن" ملفًا مهما تناول أسباب تردى العلاقة بين السيسي والإعلاميين وكتبت:  بالحوارات والمقالات والكواليس "الوطن" تفتح ملف الأزمة الكبرى: "الرئيس والإعلام.. خريف الغضب".

فذكرت أن اللقاءات بدأت ودية والفوضى والمصالح أفسدتها.. بعض الإعلاميين استغلوا لقاءاتهم مع الرئيس لإبراز وجودهم والاتفاق على ميثاق شرف إعلامي لم ينفذ حتى اليوم.. خبراء الاتصالات يؤكدون أن الدولة لن تستطيع حجب أو مراقبة مواقع التواصل الاجتماعي والإعلام البديل.

يوسف الحسينى: رفضت تدخلات جهات بالدولة فى برنامجي، ولو الرئيس نفسه قال لي اعمل كذا وأنا مش مقتنع مش هعمله..

وجابر القرموطي: السيسي كان صريحا زيادة عن اللزوم.. تامر أمين: السيسي يحمل مرارة ضدنا وعليه الترفع عن الملاسنات.. أسامة كمال: الدولة بتخاف من الإعلام ولو السيسي انتقدني محبوه سيتكفلون بي.

قروض.. قروض.. قروض
عن القروض.. أعلنت "الأخبار" عن حصول مصر على قرض 600 مليون دولار من اليابان لإعادة تأهيل محطات الكهرباء.. كما أعلنت "الجمهورية" عن حصول مصر على قرض 550 مليون دولار من البنك الدولي للصرف الصحي لقرى 3 محافظات.

وصرحت غادة والي -وزيرة التضامن لـ "الأهرام"- أن 612 مليار جنيه أموال التأمينات حتى عام 2015.

ونشرت "الأهرام" تصريحا خاصا لـ وزير التجارة: ضبط الأسعار من خلال المنافسة لا تحديدها.

براءة مبارك النهائية
وترقبت صحف اليوم فصل محكمة النقض النهائي فى اتهام مبارك بـ قتل متظاهري ثورة يناير.

 

Facebook Comments