حاصرت مياه الأمطار 25 عاملا زراعيا داخل مسكنهم بسبب غرقها بمياه الأمطار لليوم الثاني على التوالي.

واستغاث الأهالي بالأجهزة التنفيذية لحكومة الانقلاب لإنقاذ العمال المحاصرين، في الوقت الذي تأخرت فيه الحماية المدنية لإنقاذهم، حتى تمكن الأهالي من التدخل وإخراج العمال من منازلهم المحاصرة، في الوقت الذي جاءت فيه الحماية المدنية وقامت بمساعدة الأهالي.

وحاصرت الأمطار مسكنًا مكونًا من طابقين بمياه الأمطار الغزيزة، ووصل ارتفاعها أكثر من مترين، ويخشى من انهياره عليه والمتواجدين معه وعددهم (25) عاملا زراعيا وسيدة يعملون فى استصلاح مزرعة مساحتها 200 فدان".

فيما يستمر الأهالي في محاولة تصريف مياه الأمطار من المنازل الغارقة، بعد مقتل 10 مواطنين غرقا في بيوتهم بالبحيرة أمس الأربعاء، في الوقت الذي لقى فيه 10 مواطنين بالإسكندرية حتفهم الأسبوع الماضي لنفس السبب، وغرق المحافظتين بمياه الأمطار ما أدى لخسائر بملايين الجنيهات في محلات ومنازل الأهالي.

من ناحية أخرى، أصيبت عدد من قرى محافظة كفر الشيخ بحالة من الشلل التام وانقطاع التيار الكهربائى، صباح اليوم الخميس، لغزارة الأمطار وامتلاء الشوارع بالمياه، مما أعاق توجه الطلاب لمدارسهم والعاملين لمقار عملهم، حيث وصل ارتفاع منسوب المياه فى الشوارع لنصف متر.

كما توقفت الملاحة البحرية والصيد فى بوغاز البرلس وميناء البرلس، لشدة الرياح وارتفاع الأمواج، ووقفت مجالس المدن عاجزة أمام غزارة الأمطار، ورفع المياه من الشوارع.

Facebook Comments