أحمد نبيوة

أكد الكاتب الصحفي أحمد حسن الشرقاوي، منسق عام حركة صحفيون ضد الانقلاب، أن السيسي يريد لمصر أن تكون دولة تابعة لأمريكا وإسرائيل بنفس سياسة مبارك، وأن الرئيس محمد مرسي كان يهدف إلى تحرير مصر من التبعية لأي دولة.

وأضاف الشرقاوي- خلال لقائه ببرنامج مصر الليلة على الجزيرة مباشر مصر- أن دول العالم كانت تستقبل الرئيس محمد مرسي على أنه أول رئيس شرعي منتخب لمصر، ولكن بعد الانقلاب تغيرت السياسة الخارجية، والدليل على ذلك هو تغيير العلاقة المصرية مع إسرائيل، حيث تتبنى إسرائيل الضغط على أمريكا لتزويد مصر بطائرات الأباتشي وغيرها من وسائل الدعم والمساعدة.

 

 

Facebook Comments