واصلت محكمة جنايات شمال القاهرة المنعقدة بأكاديمية الشرطة، اليوم الأربعاء، نظر جلسات المحاكمة الهزلية للرئيس الشرعي د.محمد مرسي و130 من قيادات جماعة الإخوان المسلمين وقيادات العمل الإسلامي في القضية الملفقة باسم "الهروب من سجن وادي النطرون".

طلب دفاع قيادات الإخوان السماح للعامة بحضور جلسة المحاكمة؛ حيث يقتصر الحضور فقط على الأمن والدفاع والإعلام فقط، فرد عليه القاضى: الإعلام من الشعب وممثل له.

اعترض الدفاع ودفع ببطلان إجراءات المحاكمة لعدم دخول عامة الشعب والتصريح لهم بالحضور لانعدام العلانية، ورد القاضى: إحنا ما بنمنعش حد.

قام القاضى بإثبات طلبه بمحضر الجلسة وأكد الدفاع بأنه سوف يقدم قائمة بأسماء من يريدون التصريح لهم بالحضور.

ورد القاضى: أنا ها أصرح للجميع بالحضور..وأنا بدعو الشعب المصرى كله يحضر والمواطنين بالخارج.

ورد الدفاع: إحنا هنشغل مدرج واحد فقط ونحضر جزء صغير من الشعب المصرى.

يذكر أن القضية الهزلية والملفقة قد تم تأجيلها الي 30 نوفمبر، تضم بجانب الرئيس الشرعي للبلاد د.محمد مرسي، و130 آخرين من قيادات الإخوان؛ بينهم الدكتور محمد بديع المرشد العام لجماعة الإخوان، و الدكتور يوسف القرضاوي، والدكتور محمد سعد الكتاتني رئيس حزب الحرية والعدالة، والدكتور عصام العريان نائب رئيس الحزب، والدكتور رشاد البيومي نائب المرشد، والمهندس سعد الحسيني عضو مجلس الشعب ومحافظ كفر الشيخ، والقيادي بحزب الحرية والعدالة الدكتور محمد البلتاجي، والداعية د. صفوت حجازي، وآخرون من قيادات العمل الإسلامي المؤيدين للشرعية.

Facebook Comments