كتب أحمد علي

كعادتهم فى مستهل كل أسبوع ثورى انتفض ثوار القاهرة من المعادى فى مسيرة انطلقت من أمام مسجد أهل السنة بحسنين دسوقى، وجابت الشوارع والأحياء، وهتفت بسقوط حكم العسكر، ونددت بجرائم يسلطات الانقلاب، وطالبت برحيل العسكر مع بدء ثوريات "أنقذوا مصر، التى دعا إليها التحالف الوطنى لدعم الشرعية.

وألهب حماس الثوار شباب الحركات الثورية بالهتافات والشعارات المناهض لانقلاب العسكر منها "بسم الله الملك الحق.. جينا نقول للظالم لأ.. في سبيل الله قمنا، نبتغي رفع اللواء، لا لدنيا قد عملنا، نحن للدين الفداء، ياللي بتقول وانا مالي، أنا الأول وأنت التاني، شمروخي فى وش طبنجتك، يا باشا طظ فى حضرتك!، يسقط يسقط حكم العسكر، ثورة ثوره حتى النصر، ثورة فى كل شوارع مصر، الشعب يريد إسقاط النظام".
 
وندد الثوار بتردى أحوال البلاد وتفاقم المشكلات يوما بعد الآخر منذ انقلاب العسكر وإهدار مكتسبات ثورة 25 يناير فى الثالث من يوليو 2013، رافعين أعلام مصر وشارات رابعة العدوية وصور الرئيس محمد مرسى وصور الشهداء والمعتقلين ولافتات تحمل عبارات الاستنكار لما وصلت إليه البلاد من تدهور فى ظل حكم العسكر وأخرى تحيي المقاومة الفلسطينية، وتستنكر مواقف سلطات الانقلاب فى دعم الكيان الصهيونى وصمت حكام العرب عن الانتهاكات التى ترتكب بحق قبلة المسلمين الأولى.

أكد الثوار على تواصل النضال والحراك الثورى رغم جرائم العسكر وانتهاكاتهم المتواصلة بحق أنصار الشرعية، مجددين دعوتهم لجموع الشعب المصرى والقوى الوطنية بالالتحام والاصطفاف الثورى لإسقاط حكم العسكر، وإعدام قادة العسكر.. وعصابته، وإنقاذ البلاد والعودة لمكتسبات ثورة 25 يناير ومحاكمة كل من تورط فى جرائم بحق مصر وشعبها.

المعادى http://bambuser.com/v/5904195

 

Facebook Comments