قطع المئات من أهالى قرية نفرة التابعة لمركز دمنهور بالبحيرة طريق (دمنهور- دسوق) الذى يربط بين محافظتى البحيرة وكفر الشيخ، اليوم الجمعة، احتجاجا على ما وصفوه بتقصير حكومة الانقلاب في التعامل مع آثار السيول التى اجتاحت المنطقة خلال الأيام الماضية، وأدت إلى غرق الأراضى الزراعية والمنازل.

وافترش المحتجون الطريق، مما أدى إلى توقف الحركة المرورية بشكل كامل وتكدس السيارات لمسافات طويلة، وعلى الفور انتقلت القيادات الأمنية والتنفيذية إلى موقع الأحداث فى محاولة لإقناع الأهالى بفتح الطريق مع وعدهم بالاستجابة إلى مطالبهم المشروعة.

يذكر أن حكومة الانقلاف فشلت في التعامل مع السيول والأمطار التي هطلت خلال الأيام الماضية، الأمر الذي نتج عنه في وفاة 17 شخصا في البحيرة، و3 في كفر الشيخ، و2 في الغربية، و11 في الإسكندرية، فضلا عن إصابة المئات.

Facebook Comments