Normal 0 false false false EN-US X-NONE AR-SA MicrosoftInternetExplorer4

/* Style Definitions */ table.MsoNormalTable {mso-style-name:”Table Normal”; mso-tstyle-rowband-size:0; mso-tstyle-colband-size:0; mso-style-noshow:yes; mso-style-priority:99; mso-style-qformat:yes; mso-style-parent:””; mso-padding-alt:0cm 5.4pt 0cm 5.4pt; mso-para-margin-top:0cm; mso-para-margin-right:0cm; mso-para-margin-bottom:10.0pt; mso-para-margin-left:0cm; line-height:115%; mso-pagination:widow-orphan; font-size:11.0pt; font-family:”Calibri”,”sans-serif”; mso-ascii-font-family:Calibri; mso-ascii-theme-font:minor-latin; mso-fareast-font-family:”Times New Roman”; mso-fareast-theme-font:minor-fareast; mso-hansi-font-family:Calibri; mso-hansi-theme-font:minor-latin;}

أعلن مركز هشام مبارك للقانون تضامنه مع عائلة المحامي أحمد سيف الإسلام المعتصمة بدار القضاء العالي الدكتورة ليلى سويف والحقوقية منى سيف، محملا المسئولية للنائب العام ووزير داخلية الانقلاب، حال تعرض المعتصمتين بدار القضاء لسوء، داعيا لفك الحصار الذى يمارسه حرس المحكمة وضباط الداخلية المتواجدين بدار القضاء العالي والذى يثير القلق على المعتصمتين وسلامتهما.

وأعرب المركز في بيان له عن قلقه الشديد إزاء مصير وسلامة الدكتورة ليلى سويف وابنتها منى سيف المعتصمتين بدار القضاء العالي احتجاجا على حبس علاء سيف عبد الفتاح وسناء سيف

وأشار المركز هشام إلى وجود تعتيم إعلامي وحصار مقصود عليهما الأمر الذي لا يُنبئ بأي خير – بحسب البيان ، وإلى منع الصحفيين من تصوير الدكتور ليلى سويف وابنتها ووجود ضابط بجانبهما يمنع المتواجدين بدار القضاء العالي من الحديث معهما.

ودعا المركز كل من يهمه الأمر لتقديم بلاغات تلغرافية للنائب العام تتضمن التضامن مع مطالب المعتصمات وتحمله المسئولية عن سلامتهما.

 

Facebook Comments