وصلت طائرة الرئيس الشرعي للبلاد الدكتور محمد مرسي إلى أكاديمية الشرطة تمهيدًا لبدء نظر جلسات المحاكمة الهزلية للرئيس و٣٤ آخرين في قضية "التخابر".

على الجانب الآخر، وصل قيادات الاخوان وسط حراسة أمنية مشددة، وانتشار مكثف لمجندي الأمن المركزي بمحيط أكاديمية الشرطة.

ويحاكم الرئيس مرسي و35 آخرين من قيادات وأعضاء الإخوان في قضية ملفقة بزعم اتهامهم بارتكاب جرائم التخابر مع منظمات وجهات أجنبية خارج البلاد، وإفشاء أسرار الأمن القومي، وهو ما نفاه قيادات الجماعة كثيراً خلال التحقيقات معهم، متمسكين بمنهج السلمية في كل تحركاتهم.

كما وصلت هيئة المحكمة برئاسة المستشار شعبان الشامي إلى مقر المحاكمة.

Facebook Comments