كتب – هيثم العابد:

سخر الكاتب السعودي خالد المهاوش من دعم الكيان الصهيوني المعلن لدولة الانقلاب العسكري في مصر في الأزمة التي تحاصر السياحة بمدينة شرم الشيخ، على خلفية تنامي احتمالية سقوط الطائرة الروسية المنكوبة إثر عمل إرهابي.

ولم يعرب المهاوش عن اندهاشه من رفض الجانب العبري تعليق رحلات طيرانه إلى جنوب سيناء أو تحذير رعاياه من السفر إلى شرم الشيخ، على الرغم من تكدس مطار المدينة السياحية بالمئات من المغادرين إثر توالي قرارات حظر السفر الصادر من العديد من العواصم وعلى رأسها موسكو ولندن.

وأوضح الإعلامي السعودي- في تغريدة عبر حسابه الشخصي على موقع "تويتر"-: "الكل علق رحلاته السياحية لمصر إلا إسرائيل".

وتهكم المهاوش من الاتهامات التي روجها الإعلام المصري والمعارضة التي صنعها العسكر لعرقلة حكم الرئيس مرسي على خلفية الخطاب الذي رافق السفير المصري في تل أبيب آنذاك، في الوقت الذي خيم الصمت على التنسيق الأمني والاستراتيجي والدبلوماسي بين الانقلاب والاحتلال بالتصويت المتبادل في الأمم المتحدة والتعاون في البحث عن الطائرة المنكوبة، معقبًا: "أجل (عزيزي بيريز)".

وكان حادث سقوط الطائرة الروسية في سيناء وتزايد احتمالية استهدافها بعمل إرهابي، قد دفع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لوقف الرحلات الجوية إلى مصر،  متجاهلا العلاقة الحميمية التي تربطه بالسيسي، وهو الاتجاه الذي اتخذته لندن بالتزامن مع زيارة قائد الانقلاب لبريطانيا، كما قررت الخطوط الجوية التركية إلغاء رحلاتها إلى شرم الشيخ، لتضاعف معاناة السياحة المصرية فى عهد العسكر.

Facebook Comments