كتب– عبد الله سلامة
طالبت والدة الطالب المختفي قسريا، منذ 14 أغسطس 2013، محمد خضر محمد بالكشف عن مصير ابنها سواء كان حيا أم ميتا.

وقالت والدة "محمد"، خلال وقفة لأهالي عدد من المختفين قسريا، اليوم الإثنين: إنها لا تعرف مصير ابنها منذ أكثر من 3 سنوات، متابعة "لو حي قولولي هو فين ولو ميت قولولي مدفون فين"، مضيفة "إحنا عايشين مع ناس معندهمش أي إحساس بالمسؤولية.. حسبي الله ونعم الوكيل".

يذكر أن سلطات الانقلاب تخفي المئات قسريا من رافضي الانقلاب لمدد متفاوتة، حيث تقوم من آن لآخر بتلفيق اتهامات لهم بارتكاب جرائم كبرى وقعت وقت إخفائها قسريا لهم، كما تقوم بانتزاع اعترافات ملفقة منهم تحت وطأة التعذيب.

Facebook Comments