أجرى عمر أحمد، الذي تعرَّض لـ"الاختفاء القسري" لأكثر من 40 يومًا، اتصالاً هاتفيًّا مع أسرته، مساء أمس الجمعة، بعد اختفائه من أمام منزله بشارع عيد أبو معتق المتفرع من الحرية بمنطقة عين شمس بمحافظة القاهرة، على يد ميلشيات الانقلاب في 29 سبتمبر الماضي.

وقال "عمر"، خلال تواصله مع أسرته، إنَّه خرج من سجن لاظوغلي، وانتقل إلى حجز عين شمس، مشيرًا إلى أنَّه سيتواصل مرةً ثانيةً معهم عندما يتم عرضه على نيابة الانقلاب.
 

Facebook Comments